الاخبار
معهد الكفيل للأطفال القابلين للتعلم يستعرض اثني عشر عاماً من العطاء عبر إقامة ملتقاه السنوي لاختتام المهارات التعليمية والحياتية لأطفاله
2022-07-23   56
الإعلام التربوي:
ترعى العتبة العباسية المقدسة من خلال معهد الكفيل للأطفال القابلين للتعلم التابع لقسم التربية والتعليم العالي أكثر من (٥٠) متعلماً تتراوح أعمارهم بين (5-13) للذكور و(٦-١٥) للإناث؛ سعياً لدمجهم في المجتمع؛ وذلك من خلال مختبرات متطورة لتعليمهم المهارات (اللغوية - الحسابية - الدينية - التطبيقية - الرياضية – الفنية)، وإعطائهم فرصة التعلم والعودة للواقع مع أقرانهم، وتخفيف العبء عن عوائلهم وتحسين سلوكهم بكل جهد نحو الأفضل وكل ذلك مجاناً... وتتويجاً لهذه الجهود الممتدة على مدى (12) عاماً واحتفالاً بعيد الله الأعظم عيد الغدير الأغر وتجديدا لبيعة أمير المؤمنين (عليه السلام) وبحضور عدد من إدارات الشعب النسوية في العتبة المطهرة وإدارات رياض ومدارس مجموعة العميد التعليمية ؛ أقام المعهد ملتقى اختتام المهارات التعليمية الحياتية لأطفاله والذي حمل عنوان (فيوضات الكفيل).
إذ تضمن الملتقى عدداً من الفعاليات، منها عرض فيديو تعريفي بالمعهد فضلاً عن تكريم عدد من المتعلمات وتقديم شهادات شكر وتقدير لوليات الأمر؛ لتعاونهن ومشاركاتهن في المشروع الخيري الخاص بتدريب المتعلمات من الإناث على الخياطة والذي لا يزال قائما.
وفي كلمتها الافتتاحية للملتقى قالت الأستاذة أسمهان إبراهيم مديرة معهد الكفيل للأطفال القابلين للتعلم: "من دواعي سرورنا أن نرحب بكم و نثمن وجودكم معنا في حفل اختتام المهارات، الموسوم ب (فيوضات الكفيل)".
وأردفت قائلة: "لقد اعتنى الإسلام بكل فئات المجتمع لاسيما فئة ذوي الاحتياجات الخاصة، فقد أولاهم رعاية كاملة؛ فجاءت النصوص القرآنية المباركة تحث على نصرة الضعيف وإعانته قدر المستطاع ، ولأن كل شي تحت خيمة العباس(عليه السلام) يكون أجمل ؛ لأنها خيمة الكافل ؛ انبثقت فكرة افتتاح معهد الكفيل للأطفال القابلين للتعلم وبإشراف ومتابعة من لدن سماحة المتولي الشرعي السيد أحمد الصافي (دام عزه)".
وبينت الأستاذة أسمهان : إن هذه الفئة تحتاج إلى دعم وإسناد ودمج مع المجتمع ولتقليل الأعباء على كاهل أولياء الأمور و تقديم يد العون لهم كانت ولازالت خدمات المعهد تقدم بصوره مجانية".
وأضافت : "نحن اليوم نقطف ثمار سنوات طويلة بحلوها ومرها على الرغم من الصعوبات والتحديات وهذا مدعاة للفخر و الاعتزاز ،فقد أثبتوا لنا أنهم كانو قدر الثقة التي وضعناها وذويهم فيهم وكيف كان الصبر والمواصلة وسيلتنا في تحقيق النجاح على أصعدة متعددة ، منها التطور الذاتي والنفسي و العملي".
وتمنت الأستاذة أسمهان إبراهيم في ختام كلمتها أن تتواصل هذه المسيرة و تبقى هذه الإرادة وتكون هذه المرحلة انطلاقة إلى نجاحات أخرى و أن يكون المسدد والمعين من بعد الله تبارك وتعالى المولى صاحب الفيوضات (عليه السلام ) ، فمبارك لنا ولكم هذه الفرحة ولايسعني إلا أن أقول لكل من أسهم وقدم وأعطى سترون اعمالكم اجورا عند بارئكم وطمأنينة في نفوسكم
ولن يتأخر ملاك معهد الكفيل بإدارته ومعلماته عن مد يد الخير والحب والعطاء.
جزيل الشكر من أعماق القلب لكل من أسهم برسم الابتسامة على وجوه أبنائنا وبناتنا وحضر معنا من ضيوف ومعلمات وأولياء الامور .
#قسم_التربية_والتعليم_العالي
#معهد_الكفيل_للأطفال_القابلين_للتعلم
صور من الخبر
الاخبار الاعلى مشاهدة
عن رسول الله صلى الله عليه واله
الولد الصالح ريحانة من الله قسمها بين عباده .

مجموعة العميد التعليمية

اغلاق